Kurdî  |  Tirkî

ستتمزقُ ظلمةُ المؤامرة مع وحدة ووقفة الشعوب والنساء المنيرة

Roja Res 15 e Sibat

إلى الإعلام والرأي العام
بدايةً وحين ندخل في العام السابع عشر من المؤامرة الدولية السوداء التي هي بمثابة الضربة التي أرادوا من خلالها إزالة الحياة الحرة للنساء والشعوب من الوسط، نندد كافة القوى المتآمرة، ونستذكر جميع شهدائنا الذين تحولوا بأبدانهم إلى ذرعٍ منيعة ضد المؤامرة ونقشوا حلقةً من النار حول قائدنا بعملياتهم تحت شعار "لن تتمكنوا حجب شمسنا" بإجلال واحترام.
القائد آبو الذي حاول إيجاد الجميل، الجيد والصحيح منذ طفولته، والذي كان في البحث الدائم عن حياةٍ ذاتُ معنى، وحَّدَ بحثه هذا مع نضال الحرية. حمل نضاله المرير، وعي وروح الحرية التي خلقها إلى جميع الإنسانية. وكالابن الكريم لهذه التراب التي لم تعتدي أيدي الحضارة إليها، انتصر في التحول إلى السبَّاق الأخير من المغامرة التي بدأتْ مع إنانا واستمرت مع بروماتوس، منصور الحلاج، سهر الوردي، برونو، عيسى وماني. بهذا الشكل أظهروا القيم القديمة التي تمثل الإنسان والتي حاولت القوى الحضارية إخفاءها في ظلِّ أضوائها المزيفة... وبقدر ما لمْ يتم في أي وقت أخر، تحولتْ الحداثة الديمقراطية إلى الممثل الأقوى لهذه القيم، فأكسبها القائد آوجلان نَفَسَاً، لوناً وهويةً جديدة. لهذا السبب وبالتحديد تُرِك قائدنا وجهاً لوجهٍ أمام حقيقة مؤامرةٍ لم يُرى لها مثيلٌ في القرن الواحد والعشرون. حيث اتفقت جميع القوى الدولية في العالم على هذه المؤامرة ليترك قائدنا معروضاً لظلم الآلهة وظلامها. هذه المؤامرة الدولية التي لها جذور تاريخية عميقة، في هذا المعنى تفيدُ حقيقةً قبيحة مظلمة أهدفتْ إنكار حقيقة الإصرار في الإنسان. بإمكاننا القول بأنَّ سبب شراكة جميع قوى العالم على مثل هذه المؤامرة كانت نتيجة تشابك مصالحهم الرجعية في التسلط والتحكم. فقد حاولتْ هذه القوى تقاسم منطقتنا، أي منطقة الشرق الأوسط فيما بينها وتنظيمها من جديد مع هذه المؤامرة اللعينة. حيث رأوا بأنَّ العائق الأكثر جدية أمامهم لتحقيق مآربهم التسلطية هذه، هو قائدنا آبو الذي يفيد أمل الحياة الجديدة من أجل الشعوب، لذا حولتْ هذه القوى قائدنا إلى هدفٍ مشتركٍ لها، ولم تترك له حتى بقعة ترابٍ صغيرة يلجأ إليها. وهذا ما يفيد بأنَّ هذه المؤامرة طبقت ونظمت بكامل الدقة والتنسيق. في هذا المعنى رغبوا زرع الشر بين جميع الشعوب وعلى رأسها شعوب كردستان وحاولوا إحكام المرأة وغرقها في ظلامٍ دامس...
حين تحول قائدنا الذي توعى لحسابات المؤامر هذه، مع براديغما الديمقراطية، الأكولوجية التي تتخذ حرية المرأة أساساً إلى وقفة مضادة لهذه القوى، انتصر في إفشال هذه المؤامرة. في هذا المعنى ستة عشر أعوامٌ والنزاع فيما بين قائدنا والقوى المتآمرة مستمرٌّ فيما بين حضارتين مختلفتين مع نضال عصيب. لذا، فإنَّ المقاومة التي قادها قائدنا أوجلان تطورت وتسامتْ مع بدائلٍ وتضحياتٍ قيمة. هذا ما أظهرَ أهداف المؤامرة ووجهها الحقيقي للوسط. ففي يومنا هذا، حين تستمرُّ المؤامرة التي بدأتْ مع عام 1999 بطرق وسبل مختلفة، مقابل ذلك لم تعطي حركة الحرية أي تعويض عن دعوتها المحقة على طريق الحقيقة. فحقيقة ثورة روجآفا وإنشاء النظام الديمقراطي البديل في الأجزاء الأربعة من كردستان، يفيدُ بأنَّ نضالنا ما زال مستمراً في التحول إلى جوابٍ ضد هذه المؤامرة اللعينة. قوى الحضارة التي لم تتمكن من إنكار ومحو هذه الحقيقة، أخرجتْ غيظها وغضبها المتراكم حيال ذلك، في فرنسا بالتهجم على أولى رفيقات درب قائدنا والتي تمثل وقفة المرأة الحرة رفيقتنا سارة... وفي شخص الرفيقة سارة تهجمت هذه القوى على النهضة الحرة للمرأة. فبالرصاصات التي أُطلقتْ على ذهن رفيقاتنا الثلاث، أظهرتْ هذه القوى المتآمرة بأنها لن تعرف حق الحياة للمرأة التي ترغب الإحياء من جديد. كما أشارتْ بكلِّ علنية بأنَّ المرأة إنْ حاولتْ اختيار حياةٍ خارج حياة العبودية، سوف تتواجه مع مثل هذه المؤامرات. وبهذا الشكل أرادوا بلط مرحلة السلام التي حاول القائد من خلالها تطوير تحرر الشعوب. أما حركة الانتقام الأخيرة التي أخرجوها مقابل حقيقة القيادة التي أفشلت المؤامرة مرة أخرى مع حملة عام 2013، كان تنظيم داعش الذي ليس له أي تعبير في القيم الاجتماعية والأخلاقية، ليتحول إلى بلاءٍ على رأس الشعوب. هذا ما يدلُّ بأنَّ المؤامرة ما زالتْ مستمرة بوجهها الأكثر وحشية مع ضيقها، لأنها لم تتمكن من الانتصار في مؤامراتها هذه. وها هي اليوم تحاول في شخص كوباني، فرض لونها الأسود المجزري والاغتصابي على شعوب الشرق الأوسط لحجب ألوانها الصفراء، الحمراء والخضراء الناضرة. في هذا المعنى رغم فشل كافة ألاعيب هذه المؤامرة، إلا أنها مازالت تسْتمرُّ بشكلها الأكثر قباحة ووحشية. لذا، هدف المؤامرة التي تطورت في شخص القيادة، هو إنهاء نضال الحرية للشعوب والنساء. لكن، بقدر ذلك توضح بأنه مهما فعلوا فليفعلوا، إلا أنَّ الشعوب التي تنفستْ عبق الحرية سوف لن تتراجع عن نضالها الكريم والحر أبداً.
مثل مرحلة عام 1999 اليوم أيضاً يُمارس نضالٌ أسطوري عظيم بقيادة آرين ورفاقها ضد جميع القوى الحضارية. مع هذه المقاومة الأسطورية تواجهت الذكرى السنوية السادسة عشر للمؤامرة مع مستوى نصرٍ مثل نصرِ تحررِ كوباني التي ستصبح رمزاً لجميع الإنسانية. داعش التي هي أداةٌ للمجازر والصهر، حين تهجمتْ على المرأة على وجه الخصوص، تواجهتْ في شخص آرين، سوزدار، هبون، كَولان وزهرة، مع القوة الفعالة للمرأة التي توقفت ضد هذه الهجمات الوحشية وقاومتْ ضد هذا التنظيم الهمجي المتعسف.
تحت اسم جيش YPJ، أظهرتْ النساء الكرديات اللواتي توعينَ لمعنى وهدف هذه الهجمات، مستوى الحرية والتنظيم الذي خلقه القائد آبو. فلم تتمكن حتى أكبر وأقوى الدول الوقوف تجاه هذا التنظيم الإرهابي، إلا أنَّ المرأة الكردية انتصرتْ من إيقافه بعملياتها الفدائية. في هذا المعنى، في مقاومة كوباني لم يتم فشل المؤامرة وحسب، بل أعطتْ المرأة أعظم درس الحرية لهذه القوى التي تهجمت على حرية المرأة في شخص رفيقتنا سارة. أثبتنَ لجميع العالم بأنَّ الأكراد ليسوا الأكراد السابقون... فقد أثبتتْ هذه المقاومة بأنَّ بوتقة الصهر التي كانت تحاصر الأكراد قد تم كسرها بنضال قائدنا العظيم وبالبدائل والتضحيات الكبرى التي قدمناها كحركة الحرية. أثبتتْ مقاومة كوباني مرة أخرى بأنَّ أية مؤامرة، مهما كانت خطيرة فلتكن، سوف لنْ تتمكن من إنكار حقيقة الشعوب والنساء ولا أنْ تتجاوزها. لذا، فإنَّ شعار: "سوف لن تتمكنوا حجب شمسنا" بكل إصراره ووقفته الثورية الفدائية دون أنْ يفقد أيَّ شي من عزمه، ما زالَ يستمرُّ إلى يومنا هذا. لأننا كالنساء وكالشعب الكردي نعلمُ بأنَّ وجودنا وحريتنا، وُجِدَ وتوحدَ مع حقيقة قائدنا آوجلان. لذا فإنَّ ترك قائدنا الذي وحدنا نحن النساء مع جوهرنا، الذي أضفى معناً على وجودنا وفتح طريق الحرية أمامنا، في مكان بعيد عن جميع القواعد والقوانين الحقوقية والأخلاقية، يفيد حقيقة نضالنا ويحثنا على سمو النضال أكثر من أي يوم مضى.
نحن كالنساء الكرديات وكقوات حمايتها YJA Star، نفيد مرة أخرى بأننا لن نقبل حياةً بلا القائد آبو كحياةٍ أبداً. رفاقيتنا الناقصة التي أسستْ وسطاً للمؤامرة، سوف نتجاوزها من خلال محاسبتنا لأنفسنا تجاه حقيقة هذه المؤامرة. لذا، نجدد عهدنا بأننا ودون ترك أيِّ فراغ في النضال، وباتخاذنا وقفة الحرية لرفيقتنا سارة وفدائية رفيقتنا آرين أساساً لنا، سوف نحرر النساء والشعوب من ظلمة المؤامرة التي ستمرُّ من حرية قائدنا أوجلان. نحن كقوات YJA Star نكتسب قوتنا من وقفة شهدائنا الفدائية ومن مقاومة شعبنا ونور طريق قائدنا الذي يخلق نفسه لحظةً بلحظة. في هذا المعنى نستذكرُ جميع شهداءنا الذين أناروا ظلمة المؤامرة بعملياتهم العظيمة وننحني إجلالاً واحتراماً أمام ذكراهم ونجدد لهم عهدنا في أننا سنتوج مقاومتهم بالنصر الدائم.
مرة خرى نذكرُ بأنَّ، ظلمة المؤامرة سوف تنير مع إعلاء نار المقاومة في النوروزات. سوف لن نقبل حياة بلا القائد آبو الذي هو ضمانة شعبنا وضمانة حرية النساء. بناءً على ذلك ننادي شعبنا وجميع الشعوب وبالأخص النساء، إضافةً إلى جميع الشخصيات الثورية، الديمقراطية، الكادحة والمثقفة إلى الوعي والتيقظَ لهذه الهجمات والتوحد حول الحداثة الديمقراطية التي تفيدُ بناءَ غدٍ حرٍّ ضد هذه المؤامرة.
لا حياة بلا القائد
العيش للقائد آبو
العيش لشهدائنا الذين حولوا أبدانهم إلى ذرع ضد المقاومة
القهر لجميع القوى التآمرية الرجعية المظلمة
١٤ شباط ٢٠١٥
قيادية المقر المركزي لـ YJA STAR