Kurdî  |  Tirkî

محصلة عمليات YJA Star لعام ٢٠١٤

toren acıklama

إلى شعبنا والرأي العام
عامَ ٢٠١٤ الذي عاشت فيه تطورات بينت قدر الشرق الأوسط، أصبح عاماً عاشت فيه تطورات أكثر أهمية وحساسية بالنسبة للشعب الكردي. القوى التي ترغب تحول الشرق الأوسط إلى حالة لا تعاش، أرادت القيام بذلك بدءً من شعب كردستان وترابها. تراب كردستان التي هي مهدٌللحضارة الديمقراطية في يومنا هذا وجه لوجه لهجمات قوى الحداثة الرأسمالية. في الأساس هذه الهجمات تهدف حياة الحداثة الديمقراطية.
ترغب القوى الاستعمارية بمخططاتها الجديدة ووفق مصالح جديدة فتح الشرق الأوسط وتنظيمها من جديد. أما هذا التشكل والتنظيم الجديد رغبوا القيام به بيد تنظيم المرتزقة الوحشي المدعى بداعش. فاحتلال موصل في حزيران عام ٢٠١٤ في الأساس كان بداية هذه المرحلة الجديدة. أما القوة التي مارست نضالاً مؤثراً في هذه المرحلة الجديدة ضد داعش كانت الحركة الكردية الحرة. كيفما قاومت حركتنا سابقاً ضد جميع الأنظمة ولم تستسلم، اليوم أيضاً تقاوم ضد داعش ولا تقبل الاستسلام أبداً. مقاومة الشعب الكردي التي لا مثيل لها والتي لا تقبل الاستسلام ترعب وتخيف قوى النظام كثيراً.
داعش والقوى التي تحرضها ظنوا أنهم سوف يتمكنون إنهاء الأكراد وغصب كل كردستان مع مجزرة شنكال، عاشوا خداعاً كبيراً. فحركتنا الحرة تحركت بشكل باكر وتدخلت بالوضع، وبهذا الشكل أوقفت التقدم الذي أهدفه داعش. هذه القوة الاحتلالية التي أهدفت هولير بعد شنكال بشكل خاص واجهت مقاومة قواتنا الكريلا بشكل لم تتأمله أبداً.
في أساس الهجمات التي تمت ضد كوباني أيضاً ينام هذا الخوف الذي تعيشه قوى النظام. نظام المقاطعات الذي تطور في روجأفا والذي قامت كوباني بطليعته، عادةً أوقعت القوى المهيمنة ضمن حالة توتر كبيرة. والهجمات التي بدأت بها داعش ضد كوباني في ١٥ أيلول، واجهت مقاومة كبيرة. في الأساس تقييم مقاومة كوباني ضمن هذه الأشهر الثلاث فقط سوف لن يكون صحيحاً، لأن شعب كوباني بدءً من اليوم الأول لثورة روجآفا كان ضمن مقاومة دائمة. أما ضمن الأشهر الثلاث الأخيرة فقد تطورت المقاومة وكبرت بشكل لا يصدق، حتى أن هذه المقاومة تحولت إلى أسطورة في العالم بأكمله. المئات من شهدائنا الذين كتبوا أسطورة كوباني حولوا النصر والحرية إلى وضع مؤكد.
التطورات التي عاشت في كوباني لم تبقى محدودة مع كوباني وحسب، بل بداية في الشمال انتشرت في الأجزاء الأربعة من كردستان ولاقت صداها في جميع البلدان الجوار والعالم. الدولة والحكومة التي لم تتحمل هذا الوضع، قامت بهجمات أشبه بهجمات داعش لقمع شعبنا وبهذا الهدف قتلت الكثير من شباننا وشعبنا الوطني.
ضد المجازر التي رغبت داعش القيام بها تجاه شعبنا نحن كقوات HPG وكقوات YJA Star كنا ضمن انضمام فعال وعملياتي بقوتنا الخاصة. خاصة في كركوك وشنكال قُدمتْ مقاومة معظمة تمكنت حماية شعبنا الإيزيدي من مجزرة كبيرة. تمكن الآلاف من الناس من خلال الكوريدور الذي أمنته قواتنا الكريلا المرور بشكل سليم إلى كردستان روجأفا، إضافة إلى ذلك تم تحقيق أمن وسلامة الآلاف من الناس في جبال شنكال تحت سيطرة قواتنا الكريلا. وأخيراً في حملة تحرير شنكال أيضاً انضمت قواتنا YJA Star إلى الحملة بروح مقاومة كبيرة وسوف يستمرين في مقاومتهنَّ هذه في جبال شنكال حتى يتم تحقيق النصر في منطقة شنكال ويتحرر شعبنا الإيزيدي.
طيلة العام بداية في روجأفا، في الأجزاء الأربعة من كردستان تم تقديم مقاومة عظيمة ومورس نضالاً كبيراً. دون شك المرأة هي من قامت بطليعة هذا النضال مرة أخرى. المقاومة التي قدمتها المرأة الكردية في شخص YJA Star و YPJ ضد فاشية داعش وضد رجعية وتآمرية النظام المستعمر طيلة العام، هي المثال الأوضح لمدى ارتباط المرأة بالحياة الحرة. في نتيجة مقاومات YJA Star و YPJ التي تركت طابعها على عام ٢٠١٤ وصار العالم بأكمله شاهداً لها،بدءً من رفيقاتنا آفستا إلى آرين حاربت المئات من رفيقات دربنا ببطولة وشجاعة ووصلن إلى مرتبة الشهادة. رفيقاتنا الباسلات اللواتي أصبحن الحجارة الأساسية لطريق الحياة الجديدة التي فتحها القائد آبو أظهرنَ لجميع العالم بأنَّ المرأة بإمكانها حماية نفسها بنفسها وأثبتنَ أنه ليس هناك طريق خارج طريق الحرية. ونحن كالسائرات على طريق رفيقاتنا العظيمات ذوات قرار كبير على أننا سوف نوصل رايات المقاومة التي رفعناها إلى الذروة.
قواتنا YJA Star باستخدام الكثير من تكتيكات الكريلا مثل التلغيم، التقنص والتمشيط مارسنا حرباً فعالة ضد مرتزقة داعش. قواتنا الأنصاريات اللواتي لعبنا دوراً ريادياً،  فعالاً ضمن HPG حققنا الكثير من العمليات الخاصة.
نرى الحاجة بتقاسم محصلة العمليات الخاصة التي قامت بها قواتنا YJA Star  طيلة عام ٢٠١٤ مع شعبنا وجميع الرأي العام. بناءً على ذلك:
١. حين وصلت مقاومة حركة الحرية إلى الذروة في عام ٢٠١٤ زداد الانضمام إلى صفوف الكريلا. ضمن هذا العام الذي تحقق فيه انضمام كبير للنساء، انضمت أكثر من ٢٠٠٠ امرأة شابة إلى صفوف الكريلا.
٢. طيلة عام ٢٠١٤ حققت قواتنا الأنصاريات عملية في إيالة زاغروس، ٧ عمليات في كركوك و ٧ عمليات في شنكال. بهذا الشكل حققت قواتنا YJA Star ١٥ عملية خاصة.
٣. في هذه العمليات التي تحققت، بداية واحد من مسؤولي داعش، قتل ٣٥ مرتزقاً وجرح ٤ منهم. وربما يكون عدد القتلى والجرحى أكثر.
٤. تم إمحاء ٦ دبابات وعربات مفخخة عائدة للمرتزقة، كما تحولت سيارتان عائدة لمرتزقة داعش إلى حالة لا تستخدم.
٥. في ١٦ حزيران هذا العام في العملية التي تحققت في إيالة زاغروس تم اعتقال سائق السيارة التي كانت تحمل الذخائر إلى مخفر بيزلة.
٦. طيلة فترة الحرب التي مورست ضد مرتزقة داعش بداية آفستا، جياندا وآرمانج وصلت العشرات من رفيقاتنا ببطولة كبيرة إلى مرتبة الشهادة.
١ كانون الثاني ٢٠١٥
قيادية المقر المركزي لـ YJA Star